د. على فرج الله فى تصريحات حصرية لـ الأنباء نيوز : معتز مشكاك يحمل كارنيه عضوية ولائحة حلبية التفصيل أتت به وكيلاً وإدارة المصرى دعت الجمعية العمومية للحضور ولم يحضر أحد من المجلس الموقر

الجمعة 04-01-2019 07:55

د. على فرج الله فى تصريحات حصرية لـ الأنباء نيوز : معتز مشكاك يحمل كارنيه عضوية ولائحة حلبية التفصيل أتت به وكيلاً وإدارة المصرى دعت الجمعية العمومية للحضور ولم يحضر أحد من المجلس الموقر

كتب

عائلات بورسعيدية عريقة حضرت الجمعية العمومية ولا يتآمرون على حبهم وعشقهم للنادى المصرى 

 

ميزانية مجلس إدارة المصرى تم رفضها بنسبة 87% لوجود مخالفات أشار إليها المراقب القانونى المنتخب من الجمعية العمومية 

 

حالة من الحزن الشديد خيمت على جماهير النادى المصرى العريق وشهدت الساعات القليلة الماضى حالة من القلق والغليان للرأى العام البورسعيدى بعد النتائج الهزلية للنادى المصرى بالدورى وما سبقها من خروج مُهين من الكونفدرالية وكأس مصر حتى أصبح المصرى ملطشة البطولات وحصالة الفرق فى الدورى العام وكأس مصر .

يأتى هذا بعد ثلاث سنوات من النجاحات التى حققها سمير حلبية ومجلسة القديم وكذا مجلسه الجديد الذى تولى المسئولية قبل عام من الآن إلا أنه فى الشهور الأخيرة فقد أنحرف ذلك المجلس عن طريق النجاح الذى كان يعتبره البورسعيدية ضمن طموحهم المشروع ومن العصور الذهبية للمصرى فدبت الخلافات بين أعضاء مجلس الإدارة حتى وصلت لرحيل التوأم حسام وإبراهيم حسن وجهازهم الفنى عن بورسعيد بعد تعاقدهم مع بيراميدز وهو ما تلاه من سقوط مدوى لفريق الكرة وعودة شبح التهديد بالهبوط والمصرى مقبل على الإحتفال بالمئوية العام القادم  .

 

فقد وصل الصمت فى المدينة الباسلة لمرحلة الخّرس اللا إرادى الذى أزاح لهيب النيران من تحت رماد جماهير وعشاق وأعضاء الجمعية العمومية ورموز النادى من كبار عائلات بورسعيد العريقة لما يمثله النادى المصرى فى قلب كل بورسعيدى كرمز للوطنية توارثه الآباء من الأجداد ليتوارثه الأبناء والجميع من أحفاد الأحفاد بالمدينة الحرة وهو ما يستغله البعض لمآربه الشخصية والسياسية دون النظر لخطور التلاعب بنيران جماهير المصرى وعشاقه بالمدينة الباسلة وخاصة بعد توابع لهيب إنعقاد الجمعية العمومية للنادى الأسبوع الماضى والتى صوت فيها الأعضاء برفض ميزانية مجلس إدارة المصرى وبطريقة حاسمة من الجميع مازالت أصدائها حتى كتابة هذه السطور .

 

وفى تصريحات خاصة وحصرية لـ الأنباء نيوز أكد الدكتور على فرج الله رئيس النادى المصرى الأسبق متحدثاً عن مهزلة توابع الجمعية العمومية التى دعت إليها إدارة المصرى والتى لم يحضرها أحد من أعضاء مجلس الإدارة الموقر فى مواجهة الرأى العام الغاضب ببورسعيد .

 

كما أكد فرج الله أن أعضاء الجمعية العمومية للنادى المصرى شرفاء ورجالها ليسوا متآمرين على أحد ومن يملك دليل على تآمرهم يظهره على الملأ وهذا الهراء الذى يدعيه بعض أعضاء بمجلس الإدارة هو إهانة للجميع فقد حضر الجمعية العمومية عائلات بورسعيدية عريقة لا يتآمرون ولا يعرفون معنى التآمر وعشقهم الأبدى الوحيد للنادى المصرى معشوق البورسعيدية .

 

وشدد رئيس النادى المصرى الأسبق على أن معتز مشكاك هو عضو جمعية عمومية محترم ويحمل كارنيه عضوية النادى المصرى وهو رجل محب ومشجع للمصرى بجنون أما الذى أتى به نائباً لرئيس مجلس إدارة المصرى هو سمير حلبية رئيس النادى نفسه عندما فصل لائحة النادى على هواه فأتت للأئحة بمعتز نائباً ووكيل للنادى طبقاً لنفس لائحة حلبية التفصيل التى ألغت بند المؤهل من الترشيح .

 

وأضاف د. على فرج الله أن ((الأشكال الغّريبة)) كما وصفها السيد رئيس النادى المصرى  الموقر والتى رآها فى الجمعية العمومية هم أنفسهم اللذين أتوا بحلبية رئيساً للنادى ويحملون كارنيهات عضوية المصرى وليس فيهم متأمرين بل جميعهم محبين وعاشقين للنادى المصرى ولا يوجد فيهم أحداً يباع ويشترى أم أن الأشكال الغريبة التى رآها رئيس النادى الموقر جاءت إلى عمومية النادى عبر أنفاق حركة حماس .

كما أضاف فرج الله  أن ميزانية مجلس إدارة المصرى تم رفضها بالإقتراع بنسبة 87% لوجود مخالفات مالية وإدارية أشار إليها المراقب القانونى للحسابات والمنتخب من الجمعية العمومية للنادى المصرى ولابد من تطبيق صحيح القانون لأننا فى دولة قانون بإحالة تلك المخالفات للجهاز المركزى للمحاسبات الذى بدوره سيقوم بفحصها وفحص أوراق النادى وفى حال ثبوت تلك المخالفات تحال للمجلس مرة آخرى لتلافيها خلال شهر وإلا إحالة الملف برمته للنيابة العامة وإخطار اللجنة الأوليمبية المنوطة بالأمر طبقاً لقانون الرياضة الصادر من الدولة عام 2017 .

 

وعن ما تردد على لسان حلبية رئيس النادى المصرى وتناقلته الجماهير أن أكثر من ثلاثة آلاف شخص لم يحضروا الجمعية العمومية وعدم حضورهم هو موافقة ضمنية على الميزانية فأكد فرج الله أن القانون لا يطبق بالنوايا ومسألة السكوت علامة الرضا هى مثل شعبى ليس لها علاقة بقانون الرياضة لأنه تم تصويت أعضاء الجمعية العمومية فى الصندوق وبحضور لجنة قضائية وتخطى خلالها العدد النصاب القانونى وتم التصويت على رفض الميزانية من الجمعية بإجماع ومن الرأى العام البورسعيدى الغير راضى عن آداء مجلس الإدارة الهزيل والذى إنعكس على نتائج فريق الكرة المخيبة لآمال جماهير المصرى وعشاقه بالباسلة .

التعليقات مغلقة.

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقع الانباء نيوز ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من الانباء نيوز

الأكثر قراءة

ads

الأكثر تعليقاً

الانباء نيوز, الانباء, نيوز, موقع الانباء نيوز , الأنباء نيوز , جريدة الانباء نيوز , احمد فهمي الصحفي , الصحفي احمد فهمي