سحر حنفى تكتب (همس القلم) لـ الأنباء نيوز : فضل شاكر مطرب اليوم وإرهابى الأمس .. راجع بعد ايه !!

الجمعة 25-05-2018 07:34

سحر حنفى تكتب (همس القلم) لـ الأنباء نيوز : فضل شاكر مطرب اليوم وإرهابى الأمس ..  راجع بعد ايه !!

كتب

أسف وبعتذر لكل جمهوري أريد العودة لفني وحياتي الطبيعية بهذه الكلمات أطل علينا مطرب اليوم وارهابي الأمس القريب فضل شاكر في محاولة لإسترضاء جمهوره بعد حالة الغضب الشعبي التي تصدرت مواقع التواصل الاجتماعي والرافضة لغنائه تتر مسلسل لدينا أقوال أخرى وهو ماادي لتراجع شركة العدل جروب عن ذلك ورفع أغنية فضل شاكر من تتر المسلسل وان كانت تلك السقطة ستظل تلاحق ال عدل فما كان يجب اصلا التعاون مع هذا الإرهابي وتقديمه للجمهور مرة أخرى بعد ان تلطخت يداه بالدم وانضم للجماعات المتطرفة وعاش بينهم عامين حمل خلالها السلاح وقتل وتأمر على الجيش العربي السوري ودعم الآرهابيين و تخلي عن رسالته السامية في تقديم الفن الراقي وانضم لجماعات الضلال و صار يتباهي بنشر صوره وهو طليق اللحية يحمل السلاح ويحرض علي العنف ويدعو للتطرف في وقت كنا أحوج مانكون فيه لرسالة الفن كنا نحتاج لمن يسمو بنفوسنا وعواطفتا ويعطينا جرعة من الأمل في الغد وسط كم التطرف الذي كان يحاصرنا من كل اتجاه و لا نجد الهدوء الا في الهروب الوقتي الي الفن غذاء الروح والوجدان الذي يسمو بنا ويعلي من انسانيتا .
فكيف تحولت بين ليلة وضحاها من المطرب العاطفي الذي تذوب قلوبنا عشقآ في صوته ورومانسيته لارهابي يحمل السلاح ويدعو للعنف ويطلق لحيته بهذا الشكل المقزز اين رسالتك الفنية ؟ الم يهذب الفن سلوكك ويرتقي بمشاعرك كيف تحولت لارهابي كيف لك انت الفنان الواعي المثقف ان تنزلق لهذا المنحدر فإن كان إقناع محدودي الفكر والثقافة بهذه الافكار المضللة سهل لقلة معرفتهم وضألة ثقافتهم لأن الجهل والفقر هما البيئة الخصبة لنشر تلك الأفكار المتطرفة فكيف لك انت يافنان يامثقف ان تنجرف لهذا التيار وهل تعتقد ان كلمة اسف تكفي للعفو عنك ويداك ملطخة بدماء اطفال سوريا هل نسيت عندما وقفت علي خشبةالمسرح في مهرجان موازين بالمغرب لتعلن انك ستوجه دخل حفلاتك لصالح المجاهدين في سوريا تلك الأموال التي جمعتها من جيوب من هاموا عشقآ في فنك وارتادوا حفلاتك جمعت اموالهم لتدعم بها المتطرفين ليعيثوا في الارض فسادا وجاي تقول سماح أنا اسف بعد ايه يااخ فضل اسفك مرفوض بعد ان لوثت ثوب الفن وانجرفت برسالتك الفنية ووقعت في خطيئة التطرف والأرهاب لم يعد لك مكان في قلوبنا ولا في حياتنا ولن نغفر لك خطيئتك في حق الإنسانية فكم طفل قتل باموالك كم أسرة تشردت بسببك انت وامثالك لانريد سماع صوتك مرة أخرى جاي تغني لمين ومين اللي هيسمعك أهالي الشهداء اللي النار بتكوي قلوبهم علي ولادهم الذين راحوا علي ايدي أمثالك من الإرهابيين جاي تغني للمصريين اللي في كل بيت من بيوتهم شهيد فقد حياته علي يد داعشي مثلك ولا هتغني للأطفال اللي اتحرموا من آبائهم بسبب واحد إرهابي مثلك هتغني لمين واحنا بنودع كل يوم شهيد من زينة شباب مصر بدل مانحضر أفراحهم ونرقص على اغاني حضرتك جاي تغني لمين واحنا قلوبنا مجروحة علي ولادنا اللي راحوا بسبب ارهابك انت وامثالك عد من حيث أتيت لم يعد لك مكان بيننا عد الي اتباعك وان اشتقت للغناء فلتغني لهم نشيدكم المقدس صليل الصوارم الذي يستمعون اليه لرفع روحهم المعنوية وهم في طريقهم لأداء مهامهم المقدسة في عملية انتحارية جديدة ضد الإنسانية والبشرية .. لعنة الله عليكم جميعا يادعاة الهدم والدمار .

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقع الانباء نيوز ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من الانباء نيوز

الأكثر قراءة

ads

الأكثر تعليقاً

الانباء نيوز, الانباء, نيوز, موقع الانباء نيوز , الأنباء نيوز , جريدة الانباء نيوز , احمد فهمي الصحفي , الصحفي احمد فهمي