سحر حنفى تكتب (همس القلم) لـ الأنباء نيوز : لن تطفئوا الشمس !!

الخميس 05-07-2018 20:14

سحر حنفى تكتب (همس القلم) لـ الأنباء نيوز : لن تطفئوا الشمس !!

كتب

عندما يصبح الصمت لغة والتجاهل سلاح ف قف والق السلام علي شعب عجزت كل المعاجم عن فك شفرته او الوصول لابجديات وعيه السياسي وعشقه الفطري لأرضه وبلده رغم كل الصعوبات التي يعاني منها و يتحملها بصبر من اجل استكمال مرحلة التنمية وعدم توقف قطار الإصلاح الأقتصادي الذي بدأ رحلته قبل أربع سنوات تحمل خلالها المواطن أصعب الظروف الاقتصادية ومازال يتحمل بصبر من اجل إعادة بناء دولته التي تخلخلت بنيتها التحتية علي مدار عقود مضت من التراخي والإهمال و الخوف من الأقدام علي اتخاذ تلك الخطوات الجريئة .

فقد جاء رد فعل المواطن المصري علي دعوات أهل الشر بالحشد في يوم 30/6 صادم لكل المتآمرين الذين أشعلوا مواقع التواصل الإجتماعي طوال الفترة الماضية بدعوات ( ارحل ) لتأليب المواطن علي قيادته باللعب علي وتر الإجراءات الأخيرة المكملة لمسيرة الإصلاح الاقتصادي ليقف لهم المصريون بالمرصاد في ثورة صامتة متجاهلة دعواتهم الهدامة ليصبح الصمت لغة أقوي من كل الصيحات والصوت العالي وليصبح التجاهل ثورة علي الثورة المزعومة في رد شديد اللهجة مفاده ارحل ياكل متامر علي مصر ارحل يا كل متربص بمصر ارحلوا أيها العملاء الخونة ارحلوا فلم يعد لكم مكان بيننا ولن تجد دعواتكم الهدامة اي صدي لدي المواطن الذي تعلم الدرس جيدا ولن يسمح لكم بإعادة إنتاج الماضي الاليم او نشر الفوضي والخراب في أرجاء المحروسة مرة اخري ولن تجدي محاولاتكم بااللعب علي وتر الأزمات فقد خرجت الجاليات المصرية في كل العالم ليحتفلون بالذكرى الخامسةلثورة 30 يونيو ليؤكدوا تمسكهم بالحفاظ علي مكتسبات الثورة والتصدي للمخربين ودعاة الهدم الذين يريدون زعزعة استقرار البلاد واعاقة تقدمها .

فقد نختلف او نتفق او نبدي بعض التحفظات علي صعوبة الإجراءات الاقتصادية التي نالت من امن المواطن النفسي واستقراره الإنساني ولكن ( ارحل ) هذه غير واردة في قاموس المصريين فعصر الفوضي انتهي و حلم العودة للتحرير ونشر الفوضي اصبح ماضي لارجعة له ، نعم نعاني والمواطن يئن تحت وطاة تحمل فاتورة الإصلاح الاقتصادي لكننا نملك من الوعي مايجعلنا ندرك ان اصلاح ماافسده الدهر خلال عقود بالية مضت انهارت خلالها البنية التحتية للدولة لن يتم بسهولة دون صبر ومعاناة و ان الوصول لوطن يليق باسم مصر لابد أن يكون له ثمن وعلينا ان نتحمل فاتورته لأنه لابديل عنه للنجاة بمصر ، فقطار الإصلاح انطلق و لاعودة للوراء وستمضي الدولة في طريقها المرسوم نحو المستقبل المنشود وان كل محاولات إنتاج الفوضى وبث الفتن ونشر الشائعات وإشعال الأزمات لن تنجح امام إصرار المصريين علي استكمال خارطة طريق المستقبل
فلتكف ابواق الشر وآعلامهم المأجور عن دعواتهم الهدامة ف مصر تحكمها إرادة المصريين فقط وليس اي إملاءات خارجية ولن تنجحوا في اعادة تقويض الدولة مرة اخري ، فقد جاءت الذكرى الخامسة لثورة الثلاثين من يونيو لتكتب شهادة نجاح وتفوق لإرادة المصريين ووعيهم ورفضهم القاطع الانصياع لأي إملاءات خارجية تهدف للنيل من استقرار الوطن .

و اذا كان المواطن قد نجح في اختبار الصبر والثبات من اجل سلامة الوطن فعلينا أن نعترف أن الإعلام قد فشل فشلا ذريعا في مهمته وبجدارة وانه لايرقي لمستوي المرحلة الصعبة التي تم بها مصر فالإعلام الذي لا يواكب خطط الدولة الإصلاحية ويشرح للمواطن أبعادها وجدواها ويتركه فريسة سهلة للآعلام المعادي هو إعلام فاشل .. فكفوا عن الصراخ والنفخ في النار و سياسة الصوت العالي وتأجيج مشاعر الناس فالنار التي تشعلونها لن تحرق الا اصحابها من بعض من يدعون الوطنية وهم يخدمون إعلام آخر معادي .

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقع الانباء نيوز ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من الانباء نيوز

الأكثر قراءة

ads

الأكثر تعليقاً

الانباء نيوز, الانباء, نيوز, موقع الانباء نيوز , الأنباء نيوز , جريدة الانباء نيوز , احمد فهمي الصحفي , الصحفي احمد فهمي