سحر حنفى تكتب (همس القلم) لـ الأنباء نيوز : كفوا عي شعارات حقوق الانسان مصر ترفض وصايكم !!

الخميس 20-09-2018 21:02

سحر حنفى تكتب (همس القلم) لـ الأنباء نيوز : كفوا عي شعارات حقوق الانسان مصر ترفض وصايكم !!

كتب

عندما يتعلق الامر بأمن الوطن والقصاص للشهداء الأبرار فلا تحدثني عن حقوق الانسان ، فالزوبعة اللي يثيرها حلفاء الزور والمنافقين و مرتزقة الخارج حول أحكام القضاء التي صدرت مؤخرا بالإعدام علي رموز الإرهاب والضلال ماهي الا زوبعة في فنجان لامعني لها ولن تلقي أي صدي و لن تؤثر علي القرار المصري او احكام القضاء لان تلك الحملة التي تتبناها بعض المنظمات التي تعمل تحت مسمي حقوق الانسان وبعض الابواق الإعلامية المأجورة والتي تبدو وكأنها قد نسقت مع بعضها لتلك الحملة الممنهجة لهدف واحد هو مناصرة الإرهابيين وعصابات سفك الدماء الذين قتلوا وروعوا الشعب في حين لم نسمع لتلك المنظمات صوتا لما ارتكبه هؤلاء القتلة من جرائم وحجم الإرهاب والتخريب الذي قاموا به علي كل شبر من أرض الوطن ، لذا فالقرار المصري لايخضع لتلك الحملات المعادية ولاتراجع عن القصاص من كل إرهابي قاتل فهذا هو العدل وهو الحق ، بل ان كل متواطأ او متعاطف مع الإرهابيين هو إرهابي مثلهم بل يجب أن يحاكم أيضا ف كل من يهون عليه ابناءنا من الجيش والشرطة ولم ينطق بكلمة حق هو ليس مصريا لكنه عميل حقير ويجب أن يحاكم ف اين كانت حقوق الانسان التي يتشدقون بها الآن ويتحدثون عنها والوطن يسرق و ينهب ، اين كانت حقوق الانسان وهم يشيدون الانفاق في سيناء ويفتحونها امام الإرهابيين المأجورين للدخول لسيناء وتنفيذ عملياتهم القذرة في قتل ابناؤنا من الجنود والضباط ، كان فين صوتكم وولادنا بيموتوا كل يوم في سيناء بنيران الخسة والغدر ، عملتوا ايه لما شبابنا اغتالتهم يد الارهاب الغادر في رمضان وهما صايمين ، عملتوا ايه مع شهداء مسجد الروضة وشهداء كرداسة وغيرهم وغيرهم من سجل الشهداء ، اين هي حقوق الشهداء اذن اين حقوق الأطفال الذين يتموا و فقدوا آبائهم دون ذنب اقترفوه اين حقوق الأمهات الثكالي اللاتي تئن قلوبهن حسرة والم علي فلذات اكبادهم الذين راحوا ضحية ارهابكم الغادر كانت فين حقوق الانسان من منسي وكتيبته من الشهداء الأبرار اين كانت حقوق الانسان وهم يروعون الشعب ويرددون يا نحكمكم يا نقتلكم و نحرق مصر اين حق الوطن الذي سلب ونهب ودمرت بنيته التحتية بفعل ارهابكم واعمالكم التخريبية التي نالت من اقتصاد الوطن مين يدفع ثمن الخراب مين يسدد فاتورة الخسائر ليه مستغربيين من التحفظ علي اموال الجماعة فكل من أخطأ لابد أن يعاقب ، الم يتسبب حرق الاقسام والكنائس والمحاكم والمنشات العامة في خسائر بالمليارات والدولة عالجتها من الخزانة العامة للدولة يبقي لازم يسددوا ثمن الإصلاح برغم أن اللي اتحصل منهم نقطة في بحر من الضرر الذي تسببوا فيه لمصر ، فعن اي وطن تتحدثون وأي وطن تريدون اذا كان المخطئ لاينال عقابه ف كفوا عن سمومكم وشعاراتكم الزائفة التي تروجونها حول حقوق الانسان ملعون ابو حقوق الانسان اذاتعارضت مع امن الوطن فقد سقطت عنكم كل الأقنعة ولن تؤثر اي تقارير أو اراء خارجية من دكاكين حقوق الانسان علي القرار المصري ف كفاكم نهيقآ مصر مش هتسيب حقها ولا حق ولادها الشهداء والمخطيئ سيعاقب واللي كسر كوباية هيدفع ثمنها واللي اتلوثت ايده بالدماء سياخذ عقابه بالقصاص ف كفوا عن شعاراتكم الزائفة نحن نفرض اراداتنا وفقآ لمتطلبات أمننا القومي وليس تحت ضغط إملاءات خارجية .
و لا عزاء لحقوق الانسان .

التعليقات مغلقة.

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقع الانباء نيوز ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من الانباء نيوز

الأكثر قراءة

ads

الأكثر تعليقاً

الانباء نيوز, الانباء, نيوز, موقع الانباء نيوز , الأنباء نيوز , جريدة الانباء نيوز , احمد فهمي الصحفي , الصحفي احمد فهمي