نسر الطيران المصرى العقيد عبد المنعم حجاج يروى ﻠ الأنباء نيوز :بطولاته فى حروب الاستنزاف وأكتوبرالمجيدة ويكشف مفاجأة نجاته واستشهاد طاقم السرب عدا طائرته

الأحد 07-10-2018 23:07

نسر الطيران المصرى العقيد عبد المنعم حجاج يروى ﻠ الأنباء نيوز :بطولاته فى حروب الاستنزاف وأكتوبرالمجيدة ويكشف مفاجأة نجاته واستشهاد طاقم السرب عدا طائرته

كتب

تزخر سجلات حرب 6أكتوبر المجيدة بالكثير من البطولات والوقائع الحية التى لا تزال خير شاهداً على أعظم حرب شهدتها البشرية .

وكما استشهد الكثير من الضباط والجنود فى هذه الحرب والذين دفعوا أرواحهم ثمناً فى سبيل الوطن ,التى ارتوت أرضه بدمائهم الطاهرة الذكية .

يوجد أيضاً أبطال على قيد الحياة أطال الله فى أعمارهم يؤرخون دائماً لتفاصيل العبور العظيم ,والملحمة الأسطورية والتاريخية التى سطروها .

ومن ضمن السجلات العظيمة التى تزخر بهؤلاء الأبطال القائد العظيم وبطل حربى الاستنزاف وأكتوبر .

وهو العقيد مهندس ” عبد المنعم حجاج ” ابن المؤسسة العسكرية التى يفتخر بالانتماء لها وكونه أحد أبطال حرب أكتوبر ,وهو كان وقت الحرب بسلاح الطيران وعاهد الله وزملائه على تحقيق النصر المٌبين وكان لهم ما أصروا وأقسموا عليه .

وعن ذكريات الحرب يقول العقيد مهندس ” عبد المنعم حجاج ” ﻠ شبكة الأنباء نيوز الإخبارية ”

 التحقت بالجيش بسلاح الطيران كما اشتركت في حرب الاستنزاف والعبور يومياً  مع أن الطائره كانت تحمل 40 برميل نابلم حجم صغير ومجموعة صواريخ ومدافع مضاد للدبابات ويوم 6 أكتوبر  كانت 200طائرة  تحمل كل طائرة هليكوبتر مى 8 أبرار جوى وأكثر .

 

 من 25 جندي بالمعدات والأسلحة  وكان معهم  ضابط وطبيب وكان الدخول إلى  سيناء علي ارتفاع 4متر من سطح الأرض لعدم رصد رادار العدو للطائرات .

 

واستمر أثناء الحرب إمداد الجيش بالمعدات والأخيرة حتي نهاية الحرب كما السرب الذى كنت فيه انضرب بالكامل عدا طائرتي وتم تعويض الخسائر بطائرات أخرى .

 

وأنا  كنت مهندس الطائرة  اجلس بين 2 طيارين وكان لي مهام خاصة .

 

ويٌضيف العقيد مهندس “عبد المنعم حجاج ” بأن قصته كانت  غريبة ومثيرة أثناء الحرب.

 

 وكنت أطير  يومياً إلى  موقع الحرب للإمداد  ليلاً ونهاراً.

 

  ويتذكر : كان زملائي يقولون لي أنت عمرك مجبس الكل استشهد عدا  أنا  ,والحمد لله وكنت أتمنى  الشهادة لأن السرب الذي اعمل به استشهد بالكامل.

 

 

ويٌشير بأن هذه الحرب ستظل على مدى التاريخ من أقوى وأعظم الحروب فى العالم ,خاصةً وأنها كانت حرب بين الحق والباطل والعدو الغاشم المٌغتصب ,لكن بفضل الله حققنا النصر العظيم على العدو المٌتغطرس الذى كان يتباهى دائماً بأكاذيب وهمية بأنه الجيش الذى لايٌقهر لكن الجيش المصرى أعطاهم دروساً لن تنسى وصفعهم صفعة قوية بتحقيق الانتصار عليهم وتحرير أرض سيناء الغالية ,وستظل مصر آبية وقوية بفضل الله وفى ظل القيادة الحكيمة والرشيدة للزعيم الرئيس عبد الفتاح السيسى .

 

التعليقات مغلقة.

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقع الانباء نيوز ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من الانباء نيوز

الأكثر قراءة

ads

الأكثر تعليقاً

الانباء نيوز, الانباء, نيوز, موقع الانباء نيوز , الأنباء نيوز , جريدة الانباء نيوز , احمد فهمي الصحفي , الصحفي احمد فهمي